دليل المربين الشامل لإنتاج السمان

دليل المربي الشامل لإنتاج السمان

دليل المربي لإنتاج السمان

يعتبر نصيب الفرد من البروتين الحيوانى والمنتجات الحيوانية بصفة عامة من أهم المؤشرات التى توضح مدى تقدم الشعوب ولذا فان الدول تعمل جاهدة على دفع عجلة التقدم فى مجال الأنتاج الحيوانى.

ولايقتصرالأمرعلى انتاج اللحوم الحمراء والبيضاء من الماشية والدواجن فقط بل يوجد أنواع أخرى مثل الأرانب والطيورالمائية (البط والأوز) والرومى والنعام والسمان.

وتعتبرلحوم الدواجن بصفة عامة من الأغذية ذات القيمة الغذائية العالية لأرتفاع نسبة البروتين وانخفاض نسبة الدهون فيها عن اللحوم الحمراء. كما تمتاز بسهولة هضمها واحتوائها على نسب كبيرة من الفيتامينات خاصة مجموعة فيتامين "ب" المركب وكذلك العناصرالمعدنية مثل الكالسيوم والفوسفور والبوتاسيوم والحديد واليود.

السمان من الطيور الداجنة التى تلقى اهتماما ملحوظا فى الآونة الأخيرة من العاملين فى مجال الأنتاج الحيوانى والداجنى حيث انه من الطيورالمفضلة على المائدة فى الفنادق السياحية ومن الأكلات المحببة لفئة عريضة من أفراد الشعب.

الاهتمام بانشاء مزارع لأنتاج السمان سوف يساهم فى توفيرنوع جيد من اللحوم البيضاء والبيض عالى الجودة نظرا لسرعة نمو السمان، وكذلك النضج الجنسى المبكر، كما يجب العمل على انتشار مزارعه على نطاق واسع.

ومشروع انتاج وتربية السمان من المشروعات الاقتصادية الناجحة نظرا لانخفاض التكلفة الانتاجية وارتفاع العائد الاقتصادى بالمقارنة بأنوع الطيورالأخرى. لذا يجب حث شباب الخريجين وتشجيعهم على عمل مشاريع لانتاج السمان للمساهمه فى تشغيل الشباب بما يعود عليهم بالفائدة من جهة ومن جهة أخرى توفيرنوع جيد من البروتين الحيوانى ممايساهم فى سد العجز فى البروتين الحيوانى ورفع مستوى المعيشة فى مصر.

طائر السمان quail

السمان طائر صغير الحجم يقارب فى حجمه زغاليل الحمام ويتميز بامتلاء جسمه باللحم خاصة منطقة الصدر، ويختلف لون ريشه باختلاف النوع، فمنه الأبيض والأبيض مع البنى والأبيض مع الرمادى والكريمى.

ويعرف السمان بعدة أسماء منها السمان – السلوى – الفرى ، وينتمى طائرالسمان الى عائلة الفاذان Phasianidae التى تضم 178 نوعا من الطيورالداجنة منها الدجاج والرومى. والسمان من الطيور المهاجرة التى تظهر موسميا خاصة فى الخريف فى مصر حيث دفء الجو الذى يساعد على التكاثر، وموطنه الأصلى آسيا ( اليابان وكوريا وتايوان وسنغافورة والفلبين والصين) وأوروبا( تركيا واليونان وايطاليا) وأفريقيا(دول الشمال الأفريقى).

تختلف أنواع السمان من حيث الشكل والحجم وانتاج البيض ومنها:

السمان الأوربي  European Quail

موطنه منطقة أوربا وحوض البحرالأبيض المتوسط والمناطق الأفريقية وينتشرشرقاً في آسيا الغربية وسوريا وفلسطين ويستوطن في مصر بكثرة أثناء مروره في رحلة الخريف والربيع.

شكله مندمج كبير الحجم ، لون الذكر أبيض مصفر ولون منطقة الذقن ووسط الزور بنى داكن، أما الأنثى فلونها باهت وعلى الصدر بقع سوداء، ومتوسط وزن الزوج 450 جرام وانتاج البيض حوالى 280 بيضة فى العام.

السمان الياباني  Japanese Quail

موطنه شرق آسيا واليابان، وهومندمج كبيرالحجم ولون الذكر كريمي مقلم في أبيض ومنطقة الصدر كريمي داكن، أما الأنثى بها بقع بنية داكنة علي الصدر ومتوسط وزن الزوج 500 جراماً وإنتاج البيض حوالى 300 بيضة فى العام.

السمان الأفريقي African Quail

موطنه جنوب أفريقيا وبعض دول الشمال الأفريقى. وهو بيضاوي الشكل متوسط الحجم ولون الذكر كريمي فى بني، أما الأناث يكون بها خطوط قاتمة بالأجنحة ومتوسط وزن الزوج 350 جرام وإنتاج البيض حوالى 250 بيضة فى العام. 

السمان الأسترالي  Australia  Quail

موطنه استراليا وهومندمج الشكل متوسط الحجم ولون الذكرمقلم كريمي وأطراف الجناح بني والأناث لونها كريمي فاتح ومتوسط وزن الزوج 300 جرام وإنتاج البيض حوالي 180 بيضة فى العام.

السمان الأثيوبي  Ethiopic  Quail

موطنه أثيوبيا، وشكله مثلث وحجمه صغير ولون الذكر بنى مسود ، أما الأناث افتح لونا من الذكور، ومتوسط وزن الزوج 250 جرام وإنتاج البيض حوالي 160 بيضة فى العام. 6- السمان الهندي Indian Quail: موطنه الهند، وشكله مثلث وحجمه صغير ويكون لون الذكر بني فاتح.

السمان الهندي Indian Quail

 موطنه الهند، وشكله مثلث وحجمه صغير ويكون لون الذكر بني فاتح والأطراف قاتمة، أما الأناث فمنطقة الرأس والرقبة لونها بني غامق ومتوسط وزن الزوج 250 جرام و ينتج حوالى 180 بيضة فى العام.

الأهمية الاقتصادية للسمان

فى الأونة الأخيرة زاد الاهتمام بتربية السمان وانشأت له مزارع خاصة نظرا لمميزات طائر السمان وسهولة رعايته وجدواه الاقتصادية. هناك مميزات عديدة لتربية السمان من أبرزها :

  1. انخفاض تكلفة انشاء مزارع السمان مقارنة بمزارع الدواجن.
  2. السمان غيرمكلف في تربيته، فهو طائرصغيرالحجم يحتاج لمساحة صغيرة في التربية، ففي المتر   المربع يربي 80 طائر.
  3. انخفاض نفقات التغذية والرعاية والتربية مقارنة بالدجاج.
  4. إنتاج عالي من البيض (250 – 300 بيضة) في السنة الإنتاجية.
  5. مدة التفريخ في السمان تعتبرأقصرمدة في جميع أنواع الطيور حيث تصل إلي 16 - 17 يوماً من بداية وضع البيضة في المفرخ وحتى الحصول علي كتاكيت.
  6. دورة رأس المال للسمان سريعة ، حيث أن دورة حياته قصيرة ودورة التفريخ قصيرة ومبكر في النضج الجنسي، حيث ينضج جنسيا فى عمر 6 أسابيع.
  7. يتميز السمان بمقاومته للأمراض خاصة الأمراض الوبائية وتحمله للظروف البيئية الصعبة.
  8. يعتبرالسمان مصدر سريع ورخيص لإنتاج البروتين الحيوانى من لحم و بيض ويمكن أن يساهم بدور كبير في الحد من أزمة اللحوم عند الاهتمام بنشر تربيته وانتاجه.
  9. يعمل على خلق فرص جديدة للعمل خاصة للشباب فى مجال الانتاج والتسويق. 
  10. مجال جيد للاستثمارحيث يعطى عائدا مجزيا عند عمل مشاريع لتربيته لأنه من الأكلات المميزة فى الفنادق والمطاعم الكبرى.

نصائح هامة للمبتدئين فى مشروع تربية السمان :

  • يعتبرالسمان الياباني والسمان الأوربى أفضل الأنواع فى عمل المشاريع الاقتصادية.
  • يجب الحصول على طيورليس بينها قرابة، لذا تشترى الذكور والأناث من مصادرمختلفة.
  • تفحص الطيورالمشتراه للتأكد من مطابقتها للسلالة من حيث الحجم والشكل واللون وعدم وجود عيوب خلقية بها.
  • عند شراء كتاكيت صغيرة للتربية يجب أن تتمتع بالصحة والحيوية وتستبعد الأفراد الضعيفة ويراعى التريش الجيد وقوة الأرجل.
  • عند شراء بيض للتفريخ يجب التأكد من مواصفات التجانس فى الحجم والشكل واللون وصلابة القشرة وملمسها وليس بها أى عيوب.
  • عند شراء بطاريات أومعالف أو مساقى يجب أن تكون من مصادرجيدة ومطابقة للمواصفات القياسية.
  • يجب الاهتمام ببرامج الرعاية المختلفة (تربية – تغذية – تحصين – الاضاءة – التهوية)، لأن الرعاية الجيدة تمثل جزء كبير من نجاح المشروع.

التربية الأرضية للسمان

التربية الأرضية تكون فيها العنابراتجاها متعامدا مع اتجاه الرياح ويكون محور المبنى شرقي غربي ويكون ارتفاع الجدران 275 سم من سطح الأرض وتكون الأرضية خرسانة أسمنتية ملساء.

ويجب توافر شبابيك بالعنبر تمثل مساحتها حوالى 25 - 30 %من المساحة الأرضية للمبنى وتقام على ارتفاع 150 سم من سطح الأرض وبارتفاع 125سم وعرض 200 سم ويركب عليها سلك بفتحات لاتسمح بطيران السمان للخارج أوبدخول الطيور البرية والفئران داخل العنبر.

وتفرش أرضية العنبر بالتبن أو نشارة الخشب بسمك 3- 5 سم ويجب أن تكون كثافة الطيوربالعنبر80 طائر للمترالمربع مع توفير مساحة 2- 2.5 سم بكل من الغذاية والمسقى لكل طائر. وفى هذا النظام غالبا مايكون ملحق بالعنبر مساحة ممتدة الى الخارج تعتبر ملعبا لتتجول فيه الطيورعلى أرضية خرسانية يسهل تنظيفها وهذا الملعب يكون محاط بسلك شبكى جيد بفتحات ضيقة لمنع تسرب السمان للخارج أو دخول طيور أو القوارض من الخارج، والجزء السفلى من الألواح الألومنيوم  أو الصاج أو الخشب أو مبنى خرسانى بارتفاع 90 سم تساعد فى الحماية من الرياح، ويكون للملعب فتحتان احداهما صغيرة بين العنبر والملعب خاصة بالسمان والأخرى كبيرة كبوابة تسمح بدخول الأشخاص للتنظيف.

تربية السمان في بطاريات

يستخدم بطاريات مصنوعة من السلك المجلفن ويكون ارتفاعها من ثلاثة الى خمسة أدوار وتكون الأرضية مائلة تسمح بتجمع البيض وهى تشبه الى حد كبير بطاريات الدجاج ولكن أصغر فى الحجم بمساحة 60 سم طول× 40 سم عرض × 20 سم ارتفاع وتكفى 12 طائر(9 اناث + 3 ذكور).

والبطاريات مزودة بمعالف ومساقى تناسب العدد المربى بها.والبطاريات اما أن تكون مزودة بنظام تدفئة لكل بطارية على حدة أو يكون نظام التدفئة مركزى للعنبر ككل.

كذلك الاضاءة يكون بكل بطارية اضاءة على حدة أو نظام اضاءة شامل للعنبر ككل لجميع البطاريات. والبطاريات توضع فى عنابر تشبه عنابر التربية الأرضية ويجب أن تكون أرضيتها من الأسمنت المسلح لتلافى وصول الفئران أو الحشرات ولسهولة تنظيفها، ويجب أن يكون ملحق بالعنبر مكان لعزل الأفراد الضعيفة أو المشتبه فى اصابتها بأمراض وكذلك غرفة لتخزين العلف وأخرى لتجميع البيض فيها.

الظروف المناخية الملائمة للسمان

1 - الحرارة: يحتاج السمان الى جو دافىء ويجب الاتقل درجة الحرارة عن 21º م وذلك للحصول على انتاج جيد ، واذا انخفضت عن 15º م ينخفض انتاج البيض بالاضافة الى أن الذكورتفقد مقدرتها على التزاوج وتنخفض خصوبة القطيع كما تتأثرسرعة النمو للصيصان.

2 - التهوية : للحصول على انتاج جيد يشترط وجود معدل تهوية مناسب حيث يقدر الحد الأدنى من التهوية الازمة بحوالى 2- 3م من الهواء النقى فى الدقيقة مقابل كل طن من العلف المستهلك فى اليوم ويقدر الحد الأقصى بعشرة أضعاف الحد الأدنى.

3 - الاضاءة : تحتاج أمهات السمان الى فترة اضاءة حوالى 16-17 ساعة فى اليوم وتكون شدة الاضاءة فى حالة استخدام لمبات فلوروسنت 40 - 80 لوكس Lux مقاسة عند مستوى المعالف وفى حالة اللمبات العادية تكون شدة الاضاءة 15- 35 لوكس Lux.

انتاج بيض السمان

تضع أنثى السمان حوالى 250-300 بيضة فى العام يتراوح متوسط وزن البيضة بين 10- 15 جرام ويتلون بيض السمان ببعض الصبغات ، تتدرج من البنى الغامق الى الأزرق الى الأبيض.

ويتميز بيض السمان بوجود بقع بنية أو سوداء ويعزى ذلك الى صبغتى الأكوبوروفيرين Qoporophyrin وصبغة البيلفردين Biliverdin ويحدث تكوين الصبغات وترسيبها فى غصون ثلاث ساعات ونصف ساعة قبل وضع البيضة.

وتمثل وزن البيضة حوالى 8 % من وزن الطائر وتقل هذه النسبة لحوالى 3,5 % من وزن الطائربالنسبة للدجاج والرومى.

وتتكون بيضة السمان من القشرة والصفار والبياض، بنسبة 20% للقشرة والأغشية المجاورة لها، 48% بياض ،32%صفار.

ويبلغ سمك القشرة حوالى 0.22 ملليمتر ونسبة البروتين فى بيض السمان أعلى منها فى بيض الدجاج.أما نسبة الدهون فهى أقل فى بيض السمان عنها فى بيض الدجاج بينما نسبة الكربوهيدرات متساوية تقريبا.

وتبلغ نسبة الدهون المتعادلة فى صفار البيض حوالى 67.5 % والدهون الفوسفورية حوالى 32.5% بالاضافة الى احتواء بيض السمان على الفيتامينات والعناصر المعدنية وكذلك الأحماض الأمينية الأساسية مثل الليسين، السيرين، حامض الأسبارتيك ،الثريونين والجليسين، وعموما فان القيمة الغذائية لبيض السمان أعلى منها فى بيض الدجاج وانتاج بيض السمان يكون أما بيض للمائدة أو بيض للتفريخ.

بيض السمان للتفريخ

 القطيع المربى بغرض انتاج بيض التفريخ، يخضع لبرنامج رعاية لتأخيرعمرانتاج البيض ليكون عند 7- 9 أسابيع، باتباع برامج اضاءة معينة مع نظام تغذية (عليقة منخفضة فى البروتين) لأن دجاجات السمان الأكبر عمرا تضع بيضا أكبر وبالتالى يفقس كتاكيت أكبر حيويتها أفضل ونموها أسرع.

تخزين بيض السمان للتفريخ

 بيض التفريخ يجمع من 2- 3 مرات يوميا و يخزن فى درجة حرارة 13ºم ونسبة رطوبة جوالى 70% ويجب الاتزيد فترة التخزين عن سبعة أيام حتى لاتنخفض نسبة التفريخ، ويخزن البيض فى أطباق من السلك بحيث يكون الطرف المدبب لأسفل ويستبعد البيض المشروخ والشاذ من حيث الحجم والشكل ويستخدم كبيض مائدة.

تطهير بيض السمان

 يتم تبخير بيض السمان المعد للتفريخ باستعمال الفورمالين والبرمنجنات فى حيز مغلق ( 35سم3 فورمالين + 17.5 سم3 برمنجنات بوتاسيوم+ 50سم3 ماء دافئى لكل 1م3 من حيزالغرفة) لمدة ساعة.

تفريخ بيض السمان

يتم تفريخ بيض السمان فى ماكينات تفريخ عادية ذات أدراج معدلة لتتناسب مع حجم بيض السمان وذلك لصغر حجمه بالمقارنة مع بيض الدجاج، ومدة التفريخ فى السمان حوالى 16 -17 يوما.

الظروف المثلى لتفريخ بيض السمان

1- الحرارة : درجة الحرارة المثلى للتفريخ  من 99 - 100º ف وتقل درجة واحدة فى الثلاثة أيام الأخيرة للفقس وتبدأالصيصان (الكتاكيت) فى نقرالبيض فى اليوم 16 وتحتاج لحوالى 10 ساعات لتمام الفقس ثم حوالى 5 ساعات لجفاف الكتاكيت.

2- التقليب : التقليب يمنع التصاق الأجنة بالقشرة من الداخل وفى المفرخات الآلية  يتم تقليب البيض أوتوماتيكيا كل ساعتين حتى اليوم 13 حيث يمنع التقليب فى الثلاثة أيام الأخيرة السابقة للفقس.

وتعتبر هذه الفترة من أحرج الفترات على النمو وذلك لتحول التغذية من البياض للصفار وتحول التنفس من غشائى الى رئوى كما انها تمثل انشط فترات التكوين ، أما فى المفرخات العادية فيتم التقليب يدويا ويكتفى بالتقليب من 5-7 مرات يوميا.

3- الرطوبة : درجة الرطوبة المثلى داخل المفرخات تتراوح  بين 60- 65 % فى الأيام الأولى وتزداد الى 75%فى الأيام الأخيرة وذلك للمساعدة على النقر وخروج الكتكوت من البيضة حيث أن انخفاض الرطوبة داخل المفرخ يؤدى الى فقد البيضة مائها والتصاق الجنين بالقشرة ونفوقه.

4- التهوية : وهي تعمل على توفير الأكسجين اللازم لتنفس الأجنة وكذا التخلص من ثانى أكسيد الكربون والذى يجب الاتزيد نسبته عن 0.5 % حيث تؤدى زيادته الى اختناق الأجنة داخل البيض. وتتم التهوية عن طريق فتحات فى المفرخ تنظم دخول وخروج الهواء وتوجد بعض المفرخات مزودة بمراوح لتحريك الهواء داخل المفرخ.

5- الفحص الضوئي : تستعمل حاليا أجهزة فحص ضوئى ذات ضوء بارد تمسك باليد وتمررعلى البيض بدلا من الأجهزة القديمة التى تؤدى الى تسخين البيض مما يؤثرعلى حيوية الأجنة.

وعادة يتم الفحص الضوئى على عمر 14 يوما ويستبعد البيض غير المخصب والأجنة النافقة وجدير بالذكر أن هناك طريقةجيدة لفحص البيض الذى حل موعد فقسه ولم يبدأ فى النقر (تأخر الفقس) وتسمى اختبارالماء وهى تتم بوضع البيض بعناية فى وعاء عميق به ماء دافىء( 40ºم) يكفى لأن يطفو البيض بحرية بدون لمس القاع فيحدث تغير فى درجة حرارة البيضة مما يجعل الكتاكيت تامة التكوين بأن ترفس البيضة من الداخل فتهتز ويتأرجح البيض مما يدل على وجود كتاكيت أحياء به فيعاد الى ماكينة التفريخ حتى يتم فقسه.     أما البيض الذى لم يتحرك فذلك يدل على أنه يحتوى على أجنة نافقة ويستبعد.

نسبة الخصوبة والفقس فى بيض السمان

النسبة المئوية للخصوبة هى عدد البيض المخصب فى كل مائة بيضة من بيض التفريخ وتتراوح فى السمان بين 90-92 % وهى أعلى من الدجاج . أما نسبة الفقس فهى عدد الصيصان (الكتاكيت) الناتجة من تفريخ 100 بيضة مخصبة وتتراوح بين 75 - 80%.

العوامل التى تؤثر على نسبة الخصوبة والفقس لدى السمان

 1- الاهتمام برعاية الأمهات المخصصة لانتاج بيض التفريخ من حيث التغذية السليمة والرعاية الصحية.

2- توفير الضوء المناسب بحيث لاتقل فترة الاضاءة عن 16 ساعة يوميا.

3- المحافظة على نسبة الذكور الى الاناث فيخصص ذكر لكل 2- 3 أناث.

 4- عمر القطيع، وجد أنه مع تقدم العمر تنخفض نسبة الخصوبة حيث تكون النسبة حوالى 90% عند عمر 12 أسبوع تقل تدريجيا لتصل الى 50% عند عمر 26- 30 أسبوع. وقد وجد أن أنسب عمر للحصول على خصوبة عالية ونسبة فقس مرتفعة هو من 8- 24 أسبوع.

مشاكل تفريخ بيض السمان

  • صعوبة الحصول على البيض بالكميات المناسبة.
  • صغر حجم البيض أو وجود تشوهات به.
  • كثرة عدد البيض غير المخصب.
  • نفوق الأجنة داخل البيض.
  • عدم وجود ماكينات تفريخ خاصة بالسمان.
  • اختلاف مواعيد الفقس.
  • ضعف عدد كبيرمن الكتاكيت الفاقسة.

وهذه المشاكل يمكن تلافيها أو العمل على اقلالها بتفادى الأسباب التى أدت اليها واتباع الارشادات والتوصيات المشار اليها فى برامج الرعاية والتغذية والاضاءة والحرارة والتهوية والرطوبة وتداول البيض وتطهيره وتخزينه ومراقبة ماكينات التفريخ.

تستغرق مدة تحضين السمان حوالى 14 يوم وبعدها تبدا فترة النمو ويكون التحضين أما أرضية أوفى بطاريات.

التحضين الأرضي كتاكيت السمان

يستخدم فى التحضين الأرضى فرشة من التبن أو نشارة الخشب بسمك حوالى 3- 5 سم فى الشتاء ومن 2- 4 سم فى الصيف، وكثافة طيورالسمان فى هذه الحالة 160 طائر فى المترالمربع حتى عمر14 يوم ، ثم يقل العدد إلى النصف بعد ذلك. ويكفى 3 مساقى قطر الواحدة 45 سم لشرب 1000 طائر، وغذاية بطول مترواحد لتغذية 280 طائر.

وتستخدم دفايات غازللتدفئة بحيث تكون درجة الحرارة فى الأسبوع الأول حوالى 35ºم وتنخفض درجتين كل أسبوع على أن تصل الى 24 ºم خلال الفترة الانتاجية.أما الاضاءة فتكون فى حدود 23 ساعة يوميا وتنخفض تدريجيا لتصل الى 16 ساعة يوميا عند عمر 6 أسابيع وتكون شدة الاضاءة فى حدود 40-60 وات عند مستوى المعالف فى الأيام الأولى وتقل تدريجيا لتصل الى 3- 10 وات عند عمر 14 أسبوع وتستمر كذلك حتى نهاية الفترة الانتاجية.

التحضين فى بطاريات كتاكيت السمان

تصنع البطاريات من السلك المجلفن وعادة ما تكون من ثلاثة الى خمسة  أدوار وتكون كثافة السمان بها   200 طائرفى المتر المربع من الفقس حتى عمر14 يوما (نهاية فترة التحضين).

وتنقل بعدها الى بطاريات النمو حتى عمر6 أسابيع ، واذا كان القطيع مربى بغرض انتاج البيض تنقل الطيورالى بطاريات انتاج البيض (يستمر انتاج البيض حوالى 12 شهر).

ويجب فرش أرضية البطاريات خلال الأسبوع الأول من التربية لكتاكيت السمان بالورق لمنع انزلاق أرجل الكتاكيت من سلك البطارية. بعد الإسبوعين الأولين يقل عدد السمان حتى يصل إلى 60 طائر سمان في كل متر مربع. تستعمل أقفاص خاصة بالسمان بأبعاد 122 x 40 x 20  سم.

وغالبا ماتكون البطاريات مزودة بدفايات، وتكون درجة الحرارة حوالى 35 ºم  فى الأسبوع الأول وتنخفض درجتين كل أسبوع على أن تصل الى 24 ºم خلال الفترة الانتاجية. يتم توفير الماء للسمان عن طريق مواسير تمربداخل البطارية ويخرج منها حلمات الشرب (النبل).

تجنيس طيورالسمان يتم من عمر 3 - 5 أسابيع وذلك عن طريق لون الذكر المميز وصوته عن الأنثى وتلك تأتى بالخبرة مع طيور السمان للمربى, ويتميز ذكر السمان بوجود غدة فوق فتحة المجمع (الشرج) تفرزمادة رغوية.

وتنتهى فترة الحضانة والنمو عند عمر 6 أسابيع، اذا كان القطيع سيتم تسويقه كطيورلحم فانه يباع حى عند هذا العمرأو يتم ذبحه وتجهيزه للبيع فى أطباق.

تغذية السمان 

التغذية تمثل حوالى 70% من تكاليف الانتاج فى صناعة الدواجن بصفة عامة والسمان بصفة خاصة ولذلك فان الاهتمام بالتغذية يساعد على تقدم هذه الصناعة ويتضمن ذلك معرفة الاحتياجات الغذائية للطائر من العناصر الغذائية فى الأعمار المختلفة والعمل على توفير علائق متزنة توفر هذه الاحتياجات.

ويحتاج السمان الى علف عالى القيمة الغذائية نظرا لقصر فترة نموه التى تبلغ فى المتوسط 6- 8 أسابيع حتى يصل الى حجم التسويق وقد تمتد لأكثر من ذلك اذا استخدم القطيع كأمهات لانتاج بيض المائدة أوبيض التفريخ.

الاحتياجات الغذائية للسمان

تختلف الاحتياجات الغذائية للسمان من العناصر الغذائية باختلاف العمر والغرض من الانتاج وقد قامت معظم المراجع بتقسيم الاحتياجات الغذائية الى قسمين رئيسين طبقا للعمر والحالة الانتاجية ( فترة الحضانة والنمو وفترة انتاج البيض).

ونشرة المجلس العالمى للاحتياجات الغذائية ( NRC,1994 ) والقرارالوزارى المصرى رقم 1498 لسنة 1996 كلاهما يتضمن الاحتياجات الغذائية لجميع أنواع الدواجن ويسترشد بهم فى كل تراكيب وخلط الأعلاف.

وفيمايلى الاحتياجات الغذائية للسمان اليابانى باعتباره أشهر أنواع السمان التجارى والذى يعتبرالأساس العملى لتركيب علف السمان.

معدلات النمو وكفاءة تحويل الغذاء السمان

سمان انتاج البيض أعلى فى كفاءة تحويل الغذاء الى بيض بالمقارنة بالدواجن وسمان اللحم أقل فى كفاءة تحويل الغذاء الى لحم من دجاج التسمين.

كمية الغذاء الازمة لانتاج بيض السمان صغيرة حتى عند انخفاض معدل انتاج البيض الى 75%حيث يحتاج السمان الى 2.4-2.7 كيلو جرام علف لانتاج كيلو جرام بيض بالمقارنة بالدواجن نجد أن السمانة البياضة تنتج بيضة تمثل حوالى 10% من وزنها بينما الدجاجة تنتج بيضة تمثل 4.5% فقط من وزنها وعلى ذلك فان السمانة البياضة تستهلاك غذاء أقل لحفظ حياتها ومعظم الغذاء يتحول الى بيض وهذه ميزة تنفرد بها دجاجات السمان عن باقى الدواجن. أما فى مجال انتاج اللحم فان طائر السمان يصل الى 90%من وزنه على عمر 5 - 6 أسابيع بكفاءة تحويل عالية ثم تقل بعد هذا العمر وعموما فان معدل تحويل الغذاءالى لحم مقداره 3 كيلو جرام علف لانتاج كيلو جرام لحم على عمر 38 يوم بينما يصبح 3.5كيلو جرام علف لانتاج كيلو جرام لحم على عمر42 يوم.

السمان بذلك أقل كفاءة من دجاج اللحم الذى ينمو أسرع من السمان بمقدارالضعف تقريبا فنجد أن دجاج اللحم يصل الى ضعف وزنه البدائى له 40 مرة عند عمر 6 أسابيع بينما يصل السمان الى ضعف وزنه البدائى 30 مرة على نفس العمر، وذلك لأن السمان النامى يستعمل نسبة كبيرة من الغذاء المستهلك لحفظ الحياة مقارنة بالسمان البياض ودجاج اللحم.

التغذية العملية للسمان:

 يتم تقديم العلف مباشرة بعد الفقس ونقل الكتاكيت الى الحضانات، ويوضع العلف فى المعالف المخصصة لهذا العمر سواء فى التربية الأرضية أو فى البطاريات ويقدم العلف على عدة مرات فى اليوم لتفادى بعثرة وتلوث العلف وعادة تكون 6- 8 وجبات فى اليوم خلال الأسبوع الأول من العمر ،ثم تقل تدريجيا حتى تصل الى 4 – 5 وجبات فى اليوم خلال الأسبوع الرابع أوالخامس من العمر ثم بعد ذلك يمكن تقديم الوجبات مرتين او ثلاثة يوميا. يجب الاشارة الى ان عدد المعالف لابد ان يتناسب مع عدد الطيور المرباة فى مساحة محددة لمنع التكدس والتزاحم على المعالف وأن تتناسب كمية العلف مع العمر.

نصائح يجب مراعاتها فى تغذية السمان

1- يجب توافر العليقة بإستمرار أمام صغار السمان.

2- بعد أن تتعلم طيورالسمان الأكل والشرب يمكن استعمال مساقى ومعالف عادية غير مفلطحة.

3- إذا كان مصدر البروتين فى العليقة هو البروتين النباتى فقط يستحسن إضافة حمض الأمينى مثيونين والليسين للعليقة.

4- يجب عدم استعمال عليقة للسمان بعد مرور 8 أسابيع على تصنيعها فى الشتاء و 4 أسابيع فى الصيف نظراً لعدم صلاحيتها، كما يجب إضافة مضادات أكسدة لتجنب تزنخ العليقة.

5- تحفظ العلائق الخاصة بتربية السمان فى مكان جاف بارد لتجنب التعفن وتحلل الفيتامينات وتكون       العفن بها.

نماذج لعلائق السمان

علائق السمان يجب أن تغطى الاحتياجات الغذائية من العناصر الغذائية المختلفة حسب العمر والحالة الانتاجية.

وجدير بالذكر بأن الأغذية الخاصة بالسمان عادة ماتكون غير متوفرة، ربما لعدم الاهتمام الكافى بموضوع تربية وانتاج السمان.

وعموما فانه عند عدم توافرعلائق خاصة بالسمان فيمكن البدء بتغذية كتاكيت السمان على عليقة بادىء للرومى خلال الأسبوع الأول من العمر ، ثم يحول الى عليقة بادىء لكتاكيت التسمين مرتفعة البروتين عند عمر أسبوعين وبعد ذلك يحول الى عليقة نامى لدجاج اللحم على عمر4 أسابيع وحتى التسويق.

أما فى حالة انتاج البيض فان علائق دجاج البيض يمكن استعمالها كبديل لتغذية السمان البياض. ولا داعى للخوف من ذلك حيث أن علائق الدواجن (تسمين وبياض) تكون مضبوطة وتفى لتغذية السمان. ولكن الأفضل استخدام علائق سمان متخصصة على أن يتم شراؤها من شركات أعلاف.

أمراض سوء التغذية في السمان

 يجب أن يكون العلف متزنا ويفى بالاحتياجات الضرورية من العناصر الغذائية وأن يتناسب مع الحالة الانتاجية للقطيع، ويوجد أمراض سببها سوء التغذية بمعنى عدم اتزان الوجبات الغذائية وعدم تغطية الاحتياجات من العناصر الغذائية المختلفة ، ونستعرض فيمايلى بعض هذه الأمراض:

 1- نقص فيتامين ( أ ) يسبب تأخر النمو وعدم الاتزان والشلل، ويلاحظ وجود أغشية على الفم والبلعوم مع تدلى الأجنحة ونفش الريش ، ويتم العلاج باعطاء جرعات علاجية من الفيتامين.

2- نقص مجموعة  فيتامين "ب"  يسبب ضيق فى التنفس - فقدان الشهية - ضعف تكوين الريش، ويتم العلاج باعطاء جرعات علاجية من مجموعة  فيتامين "ب"  أو اضافة خميرة بيرة للعلف أو مياه الشرب.

 3- نقص فيتامين (د) يسبب أعراض لين عظام وكساح وضعف عام ، ويتم العلاج باعطاء جرعات علاجية من الفيتامين فى العلف أو مياه الشرب مع اضافة الكالسيوم والفوسفور.

4- نقص فيتامين (هـ)  يسبب تأخير النمو والتواء الرأس والرقبة وعدم اتزان الحركة ويتم العلاج باعطاء جرعات علاجية من الفيتامين فى العلف أو فى مياه الشرب وضبط نسبة الفيتامين فى العلف. 

5- نقص العناصرالمعدنية (الكالسيوم - الفوسفور- الزنك - المنجنيز - الحديد - النحاس- السيلينيوم-الكوبلت)، تسبب انخفاض معدل النمو وأنيميا ولين عظام وكساح وضعف نمو الريش. ويتم العلاج باضافة الأملاح المعدنية مصدر هذه العناصر.

 6- اختلال نسب البروتين والطاقة فى العلف, نقص البروتين فى العلف يسبب تأخر أو توقف النمو وأنيميا كما يسبب داء الافتراس ويكون الطيورعرضة للاصابة بأى من الأمراض المعدية نتيجة لضعف الجهاز المناعى. كما أن زيادة نسبة البروتين فى العلف تسبب خمول الطائر وحدوث اجهاد للكلية والجهاز البولى أما نقص الطاقة تسبب تأخرالنمو وقلة النشاط والخمول والاجهاد وفقدان الشهية وضعف عام ، بينما الزيادة فى الطاقة  تسبب ترسيب الدهون فى اجزاء مختلفة من الجسم.

تسويق السمان

الذى يربى بغرض انتاج اللحم ، يتم تسويقه عند عمر 6 أسابيع اما حى أو مذبوح . ففى حالة تسويقه حى يجب الاهتمام بعملية النقل من المزرعة الى منافذ البيع،لان يحدث فقد فى الوزن قد يصل الى ما يقرب من 10% ويرجع ذلك لطول مسافة النقل ودرجة حرارة الجو ،لذا يجب مراعاة أن يتم النقل فى الصباح الباكر أوعند الغروب ويتم رص الأقفاص أوالصناديق فى سيارات النقل بطريقة جيدة.

أما فى حالة تسويق السمان كطائر لحم فى صورة مذبوحة، يذبح عند عمر 6 أسابيع تقريبا بمتوسط وزن 180-200 جرام ويجب تصويم البدارى لمدة 12 ساعة قبل الذبح مباشرة،ويذبح السمان مثل الدجاج.

وعملية ازالة الريش تستغرق وقت بسيط خاصة اذا كانت مياه السمط على درجة حرارة مناسبة (60-65о م) وبعد عملية التريش يتم ازالة الأحشاء الداخلية وذلك بعمل شق حول فتحة المخرج وتوسيع الفتحة ثم نزع الأحشاءالداخلية وتستبعد بعد حجز الكبد والقونصة والقلب منها وتغسل الذبيحة والأجزاءالمأكولة بالماءالبارد وتنظف من الداخل.

وتستبعد الرأس وتوضع الأجزاء المأكولة داخل تجويف الجسم وتترك السمانة بعد ذلك فى وعاء يسمح بتصفية المياه. ثم ترص فى أطباق وتغلف بأغلفة من النايلون (البولى ايثيلين) وتحفظ مجمدة لحين التسويق.

وتزن السمانة المذبوحة حوالى 150- 180 جرام.وتبلغ نسبة التصافى فى الذكور حوالى 70% بينما فى الأناث 68% ونسبة الأجزاء المأكولة حوالى 5 % سواء للذكورأوالأناث وبذلك تكون نسبة الأجزاء المأكولة حوالى 75% للذكور و73% للأناث.

القيمة الغذائية للحم السمان ومميزاته 

1- يعتبر لحم السمان مصدر جيد للبروتين الحيواني المنخفض في الدهون والكوليسترول.

 2 - يمتاز لحم السمان بسهولة المضغ والهضم.

 3 - يمتاز لحم السمان بالصفة المرمرية وهى عبارة عن توزيع حبيبات الدهن الضئيلة الموجودة بين نسيج اللحم ، مما يعطيه مذاق جيد ويعتبر لحم السمان من أشهى اللحوم تذوقا وطعما.

 4 - يحتوى لحم السمان على حوالى 74% رطوبة، 22 %البروتين، 2.9% دهن ، 1.9% رماد ، بالإضافة إلي احتوائه علي العناصر المعدنية من الكالسيوم والفوسفور والحديد, ويعتبر لحم السمان من أغنى مصادر فيتامين ب 6 (البيرودكسين) حيث يحتوى على 0.52- 0.68 ملجم / 100 جم لحم، وكذلك النياسين ومجموعة فيتامين "ب" المركب علاوة على احتوائه على الأحماض الأمينية وبعض الأحماض الدهنية الأساسية.

القيمة الغذائية لبيض السمان

  1. يستخدم بيض السمان في كل أنواع المأكولات التي تعتمد في تصنيعها علي البيض فهو يعطي الأكل المذاق الحقيقي للبيض البلدي.
  2. يمتاز بيض السمان بزيادة نسبة الصفار الى البياض عنها فى باقى الطيور.
  3. يستخدم بيض السمان على مائدة الفنادق والمطاعم كفاتحات للشهية لتقديمه مع المأكولات الأخرى وذلك بعد سلقه وتقشيره مع إضافة بعض التوابل له.
  4. بيض السمان غني بالعناصرالمعدنية والفيتامينات وكذلك الأحماض الأمينية الأساسية مثل الليسين، السيرين، حامض الأسبارتيك، الثريونين والجليسين، لذا فإنه يوصف في غذاء الأطفال لزيادة نموهم.

ضحى الصادق محمد
بواسطة : ضحى الصادق محمد
إسمي ضحى الصادق محمد عثمان, خريجة إنتاج حيواني قسم الدواجن, عملت في التدريس لدى جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا بكلية الإنتاج الحيواني, رائدة عمل ضمن برنامج تمكين الشباب لريادة الأعمال الزراعية الممول من البنك الأفريقي, أحد أعضاء جمعية السمان التعاونية متعددة الأغراض, و أحَد أعضاء جمعية خريجي كوكو متعددة الأغراض, مديرة موقع مكتبة ماسة, إضغط لزيارة مكتبتي
تعليقات




    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -